الرئيسية / ثقافة / معالم فنلندية مدرجة في مركز التراث العالمي

معالم فنلندية مدرجة في مركز التراث العالمي

 أرخبيل كفاركن

يقع أرخبيل كفاركن في فنلندا والساحل العالي (في السويد) في خليج بوتنيا الذي يمتدّ في بحر البلطيق بالشمال. وتتميّز بصورة خاصة الخمسة آلاف وستمائة جزيرة، كبيرة منها وصغيرة، بجُرافات غريبة نادرة ذات قمم محدّبة أو جُرافات “غير” التي تتشكّل نتيجة ذوبان طبقات جليد القارات التي كانت قد تكوّنت منذ فترة تتراوح بين 000 10 و000 24 عام. ويرتفع أرخبيل كفاركن عن مستوى البحر بصوة مستمرة نتيجة الارتفاع الجليدي التضاغطي السريع عندما ترتفع مساحة من الأرض سبقَ أن انضغطت بفعل ثقل ركام الثلوج المجلّدة، بعد زوال هذا الأخير، مما يجعل نسبة الارتفاع في المنطقة من أكثر النسب ارتفاعاً في العالم. وبفعل حركة مَدّ الشاطئ، تبرز جزر وتلتحم، وتنمو شبه جزر، وتتكوّن بحيرات من الخلجان فتصبح مستنقعات عادية ومستنقعات عالية. وتشكّل الساحل العالي أيضاً بفعل مجموعة عوامل التثليج، وتراجع الثلج المجلّد، وبروز مساحات أرض جديدة. ومنذ التراجع النهائي لجليد الساحل العالي منذ 9600 سنة، بلغ الارتفاع 285 متراً، ممّا يشكّل وثبةً ظاهرةً هي الأهمّ. ويشكّل الساحل العالي موقعاً مميزاً لفهم التطورات الهامة التي شكّلت ركام الثلوج المجلّدة ومناطق الارتفاع عن سطح الأرض.

سوومين لينا

سوومين لينا تشكّل القلعة التي شيّدها السويديون في النصف الثاني من القرن الثامن عشر على مجموعة جُزر تقع على مشارف مرسى هلسنكي نُموذجاً مثيراً للأهمية للهندسة المعمارية العسكرية الأوروبية التي تجسد تلك الحقبة

قوس ستروف

إن قوس ستروف هو شبكة تثليثات تمتد من هامرفست في النروج حتى البحر الأسود وتعبر 10 بلدان على أكثر من 2820 كيلومترا. يتألف القوس من نقاط التثليث التي تمّ انجازها بين 1816 و 1855على يد عالم الفلك فريدريش جيورج ويلهلم ستروف وتمثّل أول قياس دقيق لجزء من خط التصنيف. لقد ساهمت هذه الصيغة التثليثية في تحديد قياس الأرض وشكلها الدقيقين وأدّت دوراً أساسياً في تطوير علوم الأرض ورسم خرائط طوبوغرافية دقيقة. إنه مثال ممتاز للتعاون العلمي بين باحثين من دول مختلفة والتعاون بين الملوك من أجل قضية علمية. في البدء، كان القوس يتألف من 258 مثلثاً اساسياً و 265 نقطة ثابتة رئيسة. يشمل الموقع المسجّل على القائمة 34 نقطة ثابتة أصليّة وعلامات مختلفة مثل الثقوب المحفورة في الصخور والصلبان الحديدية وركام الحجارة كعلامة أو المسلات

مدينة راوما

إنّ مدينة راوما الواقعة على خليج بوتنيا هي إحدى أقدم المرافئ في فنلندا، وهي مشيّدة حول دير فرنسيسكاني بقيت من آثاره كنيسة الصليب المقدس التي تعود إلى منتصف القرن الخامس عشر. وتشكّل هذه المدينة نموذجاً قلّ نظيره لمدينة شمالية صغيرة مبنيّة من الخشب. ومع أنّ ألسنة النار قد التهبت هذه المدينة في أواخر القرن السابع عشر، إلا أنها حافظت على تراثها الهندسيّ ذي الطراز المحلّي.

مقابر سمنلهدنماكي التي تعود للعصر البرونزي

تشكّل الأبنية الحجرية فوق المقابر ذات الشكل المخروطي المصنوعة من الغرانيت والتي يُقدّر عددها بحوالي ثلاثين والعائدة للعصر البرونزي نموذجاً رائعاً للممارسات الجنائزية والبنى الاجتماعية والدينية في أوروبا الشمالية منذ ما يزيد عن ثلاثة آلاف سنة.

معمل فرلا للخشب

يشكّل كل من معمل فرلا للخشب ومن القطاع السكني المرتبط به نموذجاً استثنائياً تمّ الحفاظ عليه بطريقة مذهلة للإنشاءات الصناعية الريفية ذات الحجم الصغير المختصة بصناعة الورق المقوَّى والورق والكرتون. إنّ هذا النوع من الإنشاءات الذي ازدهر في شمال أوروبا وأميركا الشمالية في القرن التاسع عشر وفي مطلع القرن العشرين قد زال اليوم بصورة شبه كلية.

كنيسة بيتاجافيزي

إنّ كنيسة بيتاجافيزي القديمة الواقعة في وسط فنلندا والمبنيّة بجذوع أشجار صنوبر مقشورة بين 1763 و 1765 هي كنيسة لوثرية ريفية تمثل تقليداً هندسياً خاصاً بشرق سكندينافيا. وتجمع هذه الكنيسة ما بين مفهوم كنيسة النهضة ذات تصميم مركّز وأشكال قديمة مشتقّة من سقائف لقبب نتوءات صخرية تعود للحقبة القوطية.

عن finraq

شاهد أيضاً

الفنان التشكيلي مهند الدروبي: الفن فرصة لخلق عوالم خاصة تشرك الاخرين بها

تأثر بكتاب للفنان “محمد عارف” و”المرسم الصغير” والفن التركيبي آخر تجاربه في فنلندا الفنان التشكيلي ...

تعليق واحد

  1. جمال هذه التقارير جدا جميلة هل قمت بزيارة هذه الأماكن.

اترك رد