الرئيسية / الصفحة الرئيسية /  فرحة اللاجئين العراقيين في فنلندا بمناسبة فوز الاولمبي العراقي على قطر

 فرحة اللاجئين العراقيين في فنلندا بمناسبة فوز الاولمبي العراقي على قطر

هلسنكي- فينراك

الاثارة الكبيرة التي رافقت مباراة المنتخب الاولمبي العراقي ضد نظيره القطري في اطار منافسات كأس آسيا تحت 23 سنة وبنفس الوقت التصفيات المؤهلة الى نهائيات رودي جانيرو في البرازيل تلك الاثارة لم تكن مقتصرة على العراقيين في داخل العراق.. بل الجاليات العراقية في الخارج هي الاخرى كانت تتابع مجريات المباراة بشكل لافت. حاولنا رصد مشاعر اللاجئين العراقيين في مراكز استقبال اللاجئين في فنلندا اثناء متابعتهم للمباراة.

في احد مراكز استقبال اللاجئين الواقع جنوب فنلندا في مدينة رازي بوري احتفل العراقيون واشركوا معهم جميع كادر المركز ليضفوا أجواء من المرح على المكان، حماده العراقي احد سكان ذلك الكم وهو لاجئ قدم الى فنلندا قبل اشهر ذكر “كنا نشاهد المباراة بحماس ونهتف مع كل هجمة للعراق” مضيفا “الشرطة والمترجمين وبقية الكوادر شاركونا المشاعر بعد نهاية المباراة” اما عن سؤال كيف واين شاهدوا المباراة؟ اجاب حماده العراقي “المكان الذي نسكن فيه اساسا كان فندقا، ولذلك فيه امكانيات جيدة، بداية شاهدنا المباراة عبر شاشات التلفاز في الغرف بعد ان تم ربطها بالهواتف النقالة، لكن بعد ذلك ساعدتنا ادارة المركز في استخدام شاشة كبيرة للمباراة”.

اما في مركز استقبال كوسكالا في العاصمة هلسنكي فقد احتفل اللاجئون العراقيون هناك بعد فوز العراق على قطر، احد اللاجئين وهو من الشباب العراقيين الذين وصلوا الى فنلندا قبل اربعة اشهر تحدث عما جرى في ذلك المركز قائلا: “مركزنا عبارة عن عمارة من عدة طوابق، تجمعنا في الطابق الرابع في احدى القاعات، وشاهدنا المباراة عبر شاشة كبيرة من خلال ربطها بالموبايل” مضيفا “تفاعلنا مع كل احداث المباراة، استغرب الفنلنديون بداية الامر ثم تفهموا ذلك، وحينما انتهت المباراة اقمنا الاحتفالات لوقت متأخر من الليل”. اما لاجيء آخر من مركز استقبال صافون لينّا في شمال شرق فنلندا فقد اكد ان المركز كاد ان يسقط بايدينا تماما نتيجة الفرح والمرح.

احوال العراقيين كانت هكذا في معظم مراكز الاستقبال حيث تابع معظمهم مباراة العراق مع قطر واحتفلوا بشكل جنوني بعد الفوز والصعود الى دورة الالعاب الاولمبية التي تقام في البرازيل في الصيف المقبل.

عن finraq

شاهد أيضاً

الفنان التشكيلي مهند الدروبي: الفن فرصة لخلق عوالم خاصة تشرك الاخرين بها

تأثر بكتاب للفنان “محمد عارف” و”المرسم الصغير” والفن التركيبي آخر تجاربه في فنلندا الفنان التشكيلي ...

اترك رد